الاثنين، 28 يناير، 2013

تجربتي لتحضير القهوة ونصائح الصديق @AbdDoweesh

في البداية، يجب أن أوضح لكم أني حديث عهد بالقهوة السوداء (الأمريكية)، وجل ما اعتدت عليه طول حياتي هي القهوة العربية فقط، إذ لم أكن أستسيغ القهوة السوداء نهائيا. قبل عام من الآن و في مرحلة شهدت ضغوطات عمل كثيرة وارتباطات مختلفة، تخللتها نوبات صداع شنيعة للغاية، قررت شرب القهوة السوداء في العمل.

البداية كانت قهوة ذات جودة أقل من المتوسطة، لكنها كانت تؤدي الغرض، ومع أني لا زلت لا أستسيغ طعم تلك القهوة إلا أن تأثيرها أعجبني فتطورت المسألة من كوب و اثنان إلى 4 يوميا خلال 9 ساعات فقط. لذا من الطبيعي أن أبحث عن خيار أفضل للقهوة فوقع اختيار الزملاء في العمل على ماكينة نيسبريسو Lattissima واللي تعمل بنظام الكبسولات:


حتى تلك اللحظة كنت أعتقد أن هذه الآلة ستجهز لي قهوتي السوداء الأمريكية، لكن اتضح اني كنت جاهلا بأبسط أساسيات القهوة حتى جاء العزيز جدا عبدالله الدويش @AbdDoweesh  وشرح لي التالي، القهوة نوعان: 

- اسبريسو وهي القهوة المركزة جدا والتي تستخدم مع منتجات الحليب كالكابتشينو واللاتيه و خلافهم.
- القهوة السوداء وهذي هي القهوة الأمريكية وتحضر بالتقطير أو بالكبس.

المهم أن القهوة التي تستخدم لتحضير الاسبريسو و منتجاته لا يمكن ان تحضر لك قهوة سوداء أمريكية، هنا تعلمت الدرس الاول في أبجديات القهوة. فكنت أبحث عن خيار أفضل إلى أن إستقر رأيي على الآلة Capresso 465 CoffeeTeam TS وهي تمتاز بأنها تطحن القهوة قبل تحضيرها مما يضمن لك مذاقا ألذ لقهوة الصباح، إضافة إلى أن إبريق القهوة هو "ثيرموس" بالأساس فيحتفظ بالقهوة ساخنة لبعض الوقت.


الآلة جميلة جدا، تطحن القهوة بخمسة مستويات (ناعم جدا الى خشن جدا) ويمكن توقيتها لتحضر القهوة كما في أغلب مكائن القهوة الأخرى. بقي أن تحدد ماهي قهوتك المفضلة و من أين تشتريها. سأعود في مقال لاحق للحديث عن آلة الاسبريسو الأنيقة iLLy x7.1

بقي أن أشير إلى أنني في الآونة الأخيرة عانيت من اضطراب في ضغط الدم، و خفقان في القلب، تبين لاحقا أنه من آثار كميات الكافيين الكبيرة و المركزة التي أشربها يوميا، لذا ولدواعٍ صحية ومنذ أسبوع مضى التزمت بكوب واحد من القهوة السوداء فقط، إنتبه لصحتك أنت أيضا فالكافيين مضر عند زيادته عن حدود طبية متعارف عليها.