السبت، 29 ديسمبر، 2012

الوظيفة؟ أم الوظيفة مع الشغف؟




شكراً لكم على الإطلالة الأولى، سأعود للتدوين القصير وما لا يمكن طرحه في تويتر. الخميس الماضي كنت في ورشة عمل مصغرة لشركة ZenDesk صاحبة أشهر حلول "الدعم الفني" على الـCloud والتي تخدم قرابة 20,000 شركة أشهرها تويتر.

الشخص المنظم فرنسي من أم جزائرية، كان يعمل لدى شركة فرنسية في باريس في قسم تقنية المعلومات، هذه الشركة بدأت باستخدام ZenDesk لتقديم الدعم الفني لموظفيها وكان صديقنا هنا هو المسؤول عن تجهيز هذا النظام، و لشدة شغفه بالنظام و سهولة استخدامه، و لفرط ما قدم من اقتراحات لتطويره الى الشركة المطورة، قامت شركة ZenDesk بتقديم عرض وظيفي له انتهى بانتقاله الى مكاتب الشركة في لندن والعمل كمستشار ما قبل البيع.

عندما أصبح صديقنا شغوفا بما يعمل، حصل على ترقية وظيفية وهو الان يستعد للانتقال الى مكاتب ZenDesk الأم في وادي السيليكون.